ديما مسموع

في نُسختِه الثانية.. كرنفَال “بِيلماون” الدولي لأكادير، يُتحف مُتابعِيه بعروض فرجوية شعبية

متابعة/ مصطفى رمزي   

شهد شارع محمد الخامس بأكادير -أمس الأربعاء 3 يوليوز الجاري-، تنظيم كرنفال “بيلماون” الدولي لأكادير”، وسط حضور جماهيري كبير وتحت مراقبة أمنية مُحكمة، بغية إنجاح النسخة الثانية من هذه التظاهرة، التي تقترب من حجز مكان لها، ضمن رزنامة المهرجانات والكرنفالات العالمية.

وأوضح السيد “خالد القايدي” عضو المجلس الجماعي للمدينة وأحد كوادر اللجنة التنظيمية، في تصريح لـلجريدة، بأن هذه التظاهرة ترمي إلى التعريف بالموروث الثقافي للمنطقة عموماً، وحمايته من النسيان، وترسيخ قيّمه للشباب والأطفال بالمنطقة.

وأضاف في معرض حديثه، بأن هذه الدورة ناجحة بكل المقاييس، شاركت فيها ما لا يقل عن 50 فرقة من جمعيات المجتمع المدني التي هيأت الكرنفال ومعها فرق تراثية متنوعة قادمة من مناطق مختلفة من المملكة.

وأضاف المتحدث، أن الصبغة الدولية للحدث تتمثل في مشاركة أساتذة جامعيين من دول مختلفة ونظرائهم من المغرب حول موضوع بيلماون (بوجلود)، إضافة إلى فرق إستعراضية من مجموعة من الدول الإفريقية..

وقد شهدت هذه التظاهرة الدولية -التي تدعمها وتنظمها جماعة أكادير ومجلس الجهة وزارة الثقافة- بتنسيق مع مركز سوس ماسة للمبادرة الثقافية، -شهدت- في أيامها الأولى تنظيم معرض لصور بيلماون وندوة دولية حول موضوع الحدث، إضافة إلى فقرات تكريمية موازية.

جدير بالذكر إلى أن هذه التظاهرة تابعها من منصة الكرنفال كل من والي الجهة ورئيس مجلس جهة سوس ماسة ونائب رئيس مجلس جماعة أكادير والعديد من المنتخبين والمسؤولين بمختلف المؤسسات الجهوية العمومية والخاصة، إضافة إلى مجموعة من الفاعلين الإقتصاديين والجمعويين والإعلاميين..

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد