ديما مسموع

تاشتوكت تشعل أخر ليالي النسخة 19 لمهرجان تيميتار بأكادير

 
أشعلت الفنانة فاطمة تاشتوكت، مساء أمس السبت 6  يوليوز 2024 ، سهرة أخر ليالي الدورة 19 لمهرجان تيميتار بأكادير، بعد ما قدمت مجموعة مميزة من أجمل أعمالها على خشبة مسرح الهواء الطلق بمدينة أكادير، بما فيها أغنية ” تمازيغت أيمي” التي حصلت على الجائزة الوطنية للثقافة الأمازيغية لسنة 2010 المنظمة من طرف المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، بالاضافة لاغنيتها الجديدة كهدية لجمهورها الغفير الذي غصت به جنبات المسرح، والذي تفاعل مع كل فقرات حفلها.
ومع انطلاق الحفل حرصت فاطمة الزيهر، المعروفة في الساحة الفنية بالفنانة فاطمة تاشتوكت ابنة دوار تادارت ايت عميرة، التابعة لعمالة أشتوكن ايت باها، أن ترحب بالحاضرين.
وكانت الانطلاقة الفنية للفنانة فاطمة تاشتوكت سنة 2007 ، بعدما فازت بالرتبة الأولى لمسابقة اكتشاف الأصوات الغنائية، كأحسن صوت غنائي ضمن 300 مشارك ومشاركة، المنظمة عبر أمواج إحدى الإذاعات الخاصة من خلال برنامج ” دوتافوكت” بداية سنة 2007. 


وخلال مسارها الفني والإبداعي في مجال الأغنية الأمازيغية، أصدرت الفنانة تاشتوكت، الملقبة من طرف جمهورها بجوهرة الأغنية الأمازيغة، 9 ألبومات غنائية أمازيغية، وخمس اشرطة مصورة على شكل VCD ، و من خلال هذه الكليبات، توظيف الفنانة ملابس تقليدية وحيلي أمازيغي لبعض مناطق من المغرب كتافراوت، وأيت باعمران، أنزي، تيزنيت، فم الحصن، تمنارت، تلوات، ورزازات…..
ومن المنتظر أن تشارك تاشتوكت في العديد من المهرجانات خلال الأيام القليلة القديمة من بينها مهرجان إكيدار اداوكنيضيف.
و للإشارة فقد تم تنظيم مهرجان تيميتار ” علامات ” من طرف جمعية تيميتار، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، على مدى ثلاثة أيام تحت شعار: ” الفنانون الأمازيغ يرحبون بموسيقى العالم”، وعلى ثلاث منصات بمدينة أكادير، وهي منصة ساحة الأمل، وساحة بيجاوان، ومسرح الهواء الطلق.


وفي تصريح لوسائل الاعلام قال المدير الفني للمهرجان السيد إبراهيم المزند ، أن فيستيفال تيميتار يحمل الجديد كل سنة، كما هو معهود منذ إنشائه في 2004 ، فهذه السنة هناك نحو 40 مجموعة فنية، وأكثر من 350 فنانة وفنانًا من سوس ومناطق أخرى بالمملكة، وكذلك من إفريقيا والشرق الأوسط وأوروبا ومن أميركا، وأضاف المزند أن هناك حضور لمختلف أنواع الموسيقى كما أن 50% تقريبًا من الفنانين المشاركين من منطقة سوس، وهو ما يعكس الديناميكية التي تتميز بها المنطقة، وأشار إبراهيم المزند إلى أن مهرجان تيميتار يعتبر اليوم من بين أفضل 25 مهرجانا في العالم، حيث أصبح موعدا لا غنى عنه في الساحة الموسيقية المغربية، إذ يجذب آلاف المحتفلين من جميع أنحاء العالم لتذوق تنوع موسيقي مغربي ودولي .


وعلى غرار الدورات السابقة حظيت تيميتار، بتغطية أمنية مكثفة وناجحة من طرف ولاية أمن أكادير، سواءا في جنبات المنصات أو بين الجمهور، بتنسيق مع مختلف الأجهزة الأمنية الأخرى والسلطات، على اعتماد خطة أمنية محكمة، وعلى وسدود قضائية وإدارية في مختلف مداخل المدينة، بالإضافة الى دوريات بمختلف الأحياء والشوارع وكذا مداخل ومخارج المدينة.
أكادير: إبراهيم فاضل


 

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد